نحتاج إلى دعمكم

بدعمكم لنا، نقدّم الأفضل...
31 أكتوبر، 2020

MABAPOST.TN

مجلّة إلكترونيّة شاملة

اليوم العالمي لحرية الصحافة: الإحتفال في زمن كورونا…

1 min read
اليوم العالمي لحرية الصحافة والأزمة
شاركونا هذا:

اليوم العالمي لحرية الصحافة والأزمة:

اليوم العالمي لحرية الصحافة هو موعد يضربه العالم في كلّ عام بتاريخ الثالث من مايو وبصفة إستثنائية مايقابل الإحتفال به سنة 2020 التي إمتزجت بأجواء الوباء الغير متوقّع فيروس كورونا وهي فترة صعبة تشهدها الصحافة من جميع أنحاء العالم خصوصا في ظروف التّغطية الإعلاميّة لجائحة كوفيد-19 التي إستحوذت على العالم بشكل رهيب ممّا أثرت على جلّ وسائل الإعلام من جانب الضّئقة الماليّة التي تشهدها أغلبهم وخاصّة منهم التي تأثّرت بمداخيل الإشهار التي تعيش بها هاته المؤسّسات الصّغرى.

هذا الحدث الإعلامي الهامّ تمّ تحديد تاريخه من الثالث من مايو من كلّ عام عن طريق منظّمة اليونسكو لإحياء مبادئ وأساسيات العمل الصحفيّ وتذكير الحكومات بواجبها في احترام ودعم الحق في حرية التعبير المنصوص عليه في المادة 19 من الإعلان العالمي لحقوق الإنسان لعام 1948 والاحتفال بالذكرى السنوية لإعلان ويندهوك الذي وضع صحفيون أفارقة عام 1991 في بيان لحرية الصحافة، حيث جاء هذا عقب الأزمات التيشهدتها إفريقيا في الثمانينات إلى نهاية الحرب الباردة في أواخر تلك الفترة.

اليونسكو تنظيم حلقة نقاش رائدة بشأن حرية الصحافة والتضليل الإعلامي في زمن كوفيد-19

اليوم العالمي لحرية الصحافة

وفي ظلّ الظروف الخاص التي يمرّ بها العالم بسبب الفيروس التّاجي كان إحياء منظمة اليونسكو باليوم العالمي لحرية الإعلام بإعتزامها تنظيم حلقة نقاش ممثلةً بالمديرة العامة للمنظّمة أودري أزولاي عبر الإنترنت للوقوف على أهمية الإعلام الحر في تزويد الجمهور بمعلومات مستقلة وموثوقة أين سيتمحور اللقاء على مسألة حرية الصحافة وكيفية التصدي للتضليل الإعلامي في ظلّ تفشي كورونا عبر الإنترنت وهذا يوم الاثنين الموافق لـ 4 مايو في تمام الساعة الخامسة مساءً بتوقيت غرينتش.

الاتحاد الدولي للصحفيين يطلق مبادرة خاصة حول الصحافة النّوعية:

من جانبها قالت المنظمة الدولية للصحفيين التي تظمّ أكثر من 600000 صحفي في 187 نقابة وجمعية في 146 دولة حول العالم، أنها أطلقت اليوم بمناسبة اليوم العالمي لحرية الصحافة مبادرة خاصة بالصحافة النّوعية. حيث إقترحت المنظمة خطة تحفيز عالمية قوية وفورية لإنقاذ المؤسسات الإعلامية الأكثر تضرراً والصحفيين الأكثر عرضة للتهديد، كما دعت المنظمة الحكومات الوطنية الإلتزام بالصحافة النّوعية في الوقت الذي تشهد فيه المؤسسات الإعلامية من تظليل إعلامي في هذا الظرف الإستثنائي.

النقابة الوطنية للصحفيين التونسيين تشارك الحدث…:

وفي بيان لنقابة الصحفيين التّونسيين حول الإحتفال بهذا اليوم فإنها تشارك بتقريرها السنوي حول حالة الحريات الصحفية في تونس لعام 2020 بتثمين رئيسها السيد ناجي البغوري في أهمّية دور وسائل الإعلام من ظرورة التّقصي بخصوص الشائعات والأخبار الكاذبة في زمن الكورونا. ويؤكد البغوري على أن المؤسسات الإعلامية في تونس تشهد أزمات إقتصادية في هاته الفترة الصعبة التي نتجت عن التخلي عن 190 صحفي مما أثر سلبا على أوضاعهم الإجتماعية والإقتصاديّة. ويضيف في ذات السياق أنّ النقابة قامن بإطلاق مبادرة باروماتر لمتابعة أداء الإعلام العمومي وعلاقته بالجمهور من منظور مساءلة السلطة وإنارة الرأي العام، كما قال بخصوص تعمّق أزمة الصحافة الورقية اليوم في تونس في منذ سنوات كما زادت خسائر منذ دخولنا جائحة كورونا ممّا جعل بعض المؤسسات الإعلامية بالإستعناء عن مئات الصحفيين وإحالتهم على البطالة الفنيّة.

محمد علي بن عمار

محمد علي بن عمار مدون وصحفي مستقل حاصل على شهادة في مجال صحافة المواطنة عن مؤسسة بي بي سي ميديا ٱكشن ورئيس تحرير المجلّة الإلكترونيّة mabapost.tn

جميع حقوق الطبع والنّشر محفوظة لـ mabaposttn © 2020 | Newsphere by AF themes.