هشام المشيشي يشارك قادة العالم في مكافحة المحتوى الإرهابي والمتطرف

شارك رئيس الحكومة التونسي هشام المشيشي، مساء الجمعة، السابعة مساء بتوقيت تونس. في القمّة الافتراضية الثانية عبر تقنية الفيديو، في حول المجتمع الدولي في مكافحة المحتوى الإرهابي والمتطرف العنيف (TVEC).

بقيادة نيوزيلندا وفرنسا:

وأنتظمت هاته التظاهرة بقيادة رئيسة الوزراء النيوزيلندية جاسيندا أرديرن والرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون اللّذان أطلقا نداء كرايستشيرش. في أعقاب إطلاق النار على مسجد عام 2019، وهذا سعيا للعمل مع الحكومات وشركات التكنولوجيا، للقضاء على المحتوى المتطرف الإرهابي والعنيف على الإنترنت.

كندا:

وكما شارك في الندّوة رئيس مجلس وزراء كندا، جاستن ترودو، الذي غرّد على هذا الّلقاء قائلا:

“بعد ظهر هذا اليوم، في قمة الذكرى السنوية الثانية لنداء كرايستشيرش، تحدثت مع جاسيندا وماكرون. وغيرهما من قادة العالم حول النشاط الإرهابي والتطرف العنيف على الإنترنت، والعمل الذي نقوم به معًا لإنهائه.”

قالت ‘أرديرن’ صاحبة المبادرة، أنه قد تمّ إحراز تقدّم جيّد عندما أطلقت النداء مع الرئيس ماكرون، وعلّقت:

“في غضون عامين، قمنا بعمل مهم معًا، وبناء قدراتنا المشتركة للاستجابة للأزمات. وبناء قدرتنا على الصمود وإدماجنا في مجتمعاتنا. وتخصيص الموارد لعملنا المشترك ، بما في ذلك إنشاء هيكل مستقل لمنتدى الإنترنت العالمي لمكافحة الإرهاب “

بريطانيا:

ونقلا عن راديو نيوزيلندا (RNZ) أنّ السلطات البريطانية أزالت أكثر من 300 ألف عنصر من المواد الإرهابية من الإنترنت خلال العقد الماضي، وفقًا لرئيس الوزراء البريطاني بوريس جونسون. الذي سلّط بدوره الضوء على دعمه لمحاربة المحتوى المتطرف على الإنترنت.

“شبكة الويب العالمية عالمية وتشكل تحديًا فريدًا لنا جميعًا حيث لا أحد منا محمي ما لم نعمل جميعًا معًا. ولهذا السبب أؤيد دعوة كرايستشيرش للعمل ولماذا يمثل هذا العمل القيّم.”

*جونسون

من جانب الحضور النسوي، غرّدت السيدة بريتي باتيل سياسية وعضو بالبرلمان البريطاني:

 بريتي باتيل
بريتي باتيل

“انضممت الليلة إلى نداء كرايستشيرش في فرنسا ونيوزيلندا، حيث أوجزت العمل الرائد على مستوى العالم الذي تقوم به المملكة المتحدة. لمعالجة الدعاية الإرهابية الخسيسة عبر الإنترنت، والتأكد من إزالة عمالقة التكنولوجيا للمحتوى غير القانوني بشكل أسرع.”

ب. باتيل

هشام المشيشي – تونس:

فيما لم تصدر لحدّ مخرجات مشاركة المشيشي في هاته النّدوة، حيث إكتفى بمنشور عبر صفحته بفايسبوك. يعلن فيه عن مشاركته في ندوة دعم الحكومات والشركات، لإزالة المحتوى الرهابي من شبكة الإنترنت.

إذ كان من المنتظر إطلاع الرأي العام بما جاء في هذا اللقاء الإفتراضي.

هيئة التحرير

محمد علي بن عمار مدون وصحفي مستقل حاصل على شهادة في مجال صحافة المواطنة عن مؤسسة بي بي سي ميديا ٱكشن وشهادة في الإعلام التّلفزي منذ 2007. وهو مؤسّس ورئيس تحرير المجلّة الإلكترونيّة "مابا بوست | MABAPOST" في نسختيها العربيّة والإنكليزيّة.

https://www.mohamedalibenammar.com
error: تنبيه: ممنوع إستعمال عمليّة النّسخ!