الأربعاء. أبريل 15th, 2020

مَابَا بوست – MABA Post

مجلّة إلكترونيّة شاملة

بأمر من علاء الشابي قناة التّاسعة تحذف الحوار الكامل لذكرى الشابي

على إثر مرور فنّانة الديجي الشابّة ذكر الشّابي عبر قناة التّاسعة ضمن برنامج لباس في أمسية يوم السّبت الماضي 8 فبراير 2020
شاركونا هذا:

على إثر مرور فنّانة الديجي الشابّة ذكر الشّابي عبر قناة التّاسعة ضمن برنامج لباس في أمسية يوم السّبت الماضي 8 فبراير 2020، أين كان لها حوار مدّته تقريبا 20 دقيقة تقريبا مع نوفل الورتاني للحديث عن عدّة تفاصيل مهنيّة، حيث خاضت في سياق حوارها وبمراوغة قد تكون بريئة من الإعلامي نوفل الورتاني الذي يعلم مسبقا بعض الجوانب الشخصيّة لحياتها، بحكم أيضا صلتها وقرابتها بمقدّم البرامج التّلفزيونيّة علاء الشّابي أي أن الأخير هو عمّ لذكرى بما أنّها عاشت فترة معيّنة من حياتها الصعبة، كغياب أمّها وزواج أبيها عدّة مرّات وتكون النّهاية بالطّلاق وفشل الزّيجة في كلّ مرّة ويبدو هذا من الأب الذي طالما إختار إبنته عوض طليقاته اللّواتي لم تحسن بعضهنّ معاملة ذكرى ممّا جعلها تشعر بفقدان والدتها التي كانت لها الصّدر الحنون في وقت من الأوقات…

فبعد مرور الحلقة تلفويونيّا على قناة التّاسعة، وبصفة تقليديّة كما تقوم معظم وسائل الإعلام فإنّ كلّ الحلقات التي تبثّ على الهواء يتمّ مشاركتها الجمهور عبر منصّة يوتيوب حتّى تحفظ الحلقة فيما بعد للإعادة. وعلى هذا وبعد علم الإعلامي علاء الشابي بتفاصيل تلك الحلقة ومتابعة حيثيّات ماجاء فيها تفاصيل تتعلّق بحياته الشخصيّة قام الأخير بمراسلة القناة ليتمّ سحب الجزء المخصص بهذا الحوار الذي يبدوا وأنّه أثار حفيظته وتمّت بذلك الصّنصرة.

ذكرى الشّابي من جانبها وبعد تفطنت لعدم وجود أيّ أثر لمقابلتها مع تلفزيون التّاسعة، لاعلى القناة الرّسمية باليوتيوب ول يتمّ إعادتها على الهواء، وفي تصريح لها بعد كلّ هذا تتوعّد عمّها بكشف الحقيقة كما هي في بحر الأسبوع القادم عبر قناة تلفزيونيّة أين لن تكون له سلطة وفرصة ثانية لكتم صوتها إلّا الموت، حسب ماجاء على لسانها.

جميع حقوق الطبع والنّشر محفوظة لـ مابا بوست © 2020 | Newsphere by AF themes.