الأربعاء. يوليو 15th, 2020

MABAPOST.TN

مجلّة إلكترونيّة شاملة

فايسبوك ضمن تقريره الأخير يلغي نهائيا حسابات وصفحات من تونس والعراق

فايسبوك ضمن تقريره الأخير يلغي نهائيا حسابات وصفحات من تونس والعراق

فايسبوك ضمن تقريره الأخير يلغي نهائيا حسابات وصفحات من تونس والعراق

شاركونا هذا:

فايسبوك شركة التواصل الإجتماعي وعملاق الشبكة العنكبوتية يصدر تقريره الأخير بخصوص شهر مايو 2020 المتعلّق بإيقاف الحملات المنسقة التي تسعى إلى التلاعب بالنقاش العام عبر تطبيقات الموقع كما يسعى الأخير على الحفاظ على مجتمع سليم بعيدا عن أدوات التظليل التي تعتمدها العديد من الصفحات والحسابات المشبوهة منها الممولة بالدولار واليورو على أن يتمّ حظرها من إستعمال فايسبوك خاصة من الجانب السياسي.

تقول إدارة الموقع على أنها تعمل شهريا وعلى مدار 3 سنوات بمشاركة مستعملي فيسبوك بالتقارير والمعلومات حول جميع الشبكات التي يزيلها بمكافحة كل النّشاطات المشبوهة عبر منصة التواصل الإجتماعي منها الصفحات والحسابات، والمجموعات أو (الجروبات)، وصفحات التظاهرات الذي إعتبرها إدارة الموقع قد تسبب تظليلا للرأي العام خاصة منها الصفحات المحلية والغير حكومية أهمها الناشطة بالمجال السياسي.

فبخصوص تقرير شهر مايو 2020 قامت إدارة مارك زوكربرغ بحذف العديد من الصفحات والمجموعات من تونس كأحد الدّول الفرنكوفونية من القارة الإفريقية الذي ركز عليها الموقع الإجتماعي، حيث تمّ إزالت 446 صفحة، 182 حساب ، 96 من المجموعات، 60 من التظاهرات،و 209 من حسابات أنساغرام.

يضيف فايسبوك من خلال التقرير الأخير أنه أنتج بإجتهاد منه لمحاربة هاته النشاطات الغير وثيقة في تظليل الناس إلى مواقع خارج النظام الأساسي، وإدارة المجموعات والصفحات التي تشكل كيانات إخبارية مستقلة، ويقول أنه إنخرطت بعض الصفحات في تكتيكات خادعة لبناء جمهور غيرت تركيزها من الموضوعات غير السياسية إلى الموضوعات السياسية بما في ذلك الاسم الجوهري.

تابعنا وعبّر عن إعجابك معنا:

محمد علي بن عمار مدوّن وصحفي مستقلّ حاصل على شهادة في مجال صحافة المواطنة عن مؤسسة بي بي سي ميديا ٱكشن ورئيس تحرير المجلّة الإلكترونيّة مَابَا بوست

error

إبقوا على تواصل معنا وشاركونا الحدث