إمضاء إتفاقية التعاون الاستراتيجي بين إيران والصّين لفترة ربع قرن

أبرمت إيران مع الصين يوم السبت 27 مارس اتفاقية تعاون استراتيجي وتجاري ذات خطوط عريضة غامضة، بعد عدة سنوات من المناقشات. ووقع وزير الخارجية الإيراني محمد جواد ظريف ونظيره الصيني وانغ يي على “اتفاقية التعاون الاستراتيجي” التي تبلغ مدتها 25 عاما في زيارة لطهران.

لم يتم الكشف عن الخطوط العريضة والتفاصيل العامة للصفقة. كل ما نعرفه عن الوثيقة التي وقعها الوزيران أنها، بحسب طهران، “خارطة طريق كاملة”. بما في ذلك “بنود سياسية واستراتيجية واقتصادية” لـ “25 عاماً من التعاون”.

يوضح توقيع هذا الاتفاق الأولوية المعطاة للعلاقات مع “الشرق” (أي بالنسبة لإيران، أو دول مثل الصين، أو الكوريتين، أو الهند ، أو اليابان، أو روسيا). وفقًا للتصرف الذي قدمه المرشد الأعلى الإيراني علي خامنئي. في عام 2018، خالفًا أحد الشعارات الأكثر شعبية للثورة الإيرانية عام 1979: “لا غرب ولا شرق، جمهورية إسلامية”.

هيئة التحرير

محمد علي بن عمار مدون وصحفي مستقل حاصل على شهادة في مجال صحافة المواطنة عن مؤسسة بي بي سي ميديا ٱكشن وشهادة في الإعلام التّلفزي منذ 2007. وهو مؤسّس ورئيس تحرير المجلّة الإلكترونيّة "مابا بوست | MABAPOST" في نسختيها العربيّة والإنكليزيّة.

https://www.mohamedalibenammar.com
error: تنبيه: ممنوع إستعمال عمليّة النّسخ!