فتحي نورين لاعب الجيدو الجزائري ينسحب من الأولمبياد بسبب منافس إسرائيلي

قرّر المصارع الجزائري فتحي نورين (30 عاما)، الخميس، بمغادرة أولمبياد طوكيو 2020 بعد ترشحه المباشر لهاته المسابقة العالمية. ويعود سبب هذا الإنسحاب بحسب ماأفرزته القرعة، لملاقاة لاعب منافس من إسرائيل.

وكان من المنتظر أن يلاقي نورين الإثنين القادم زميله السوداني محمد عبد الرسول، صنف أقل من 73 كلغ. والفائز بين الثاني سيباري  الإسرائيلي توهار بوتبول في الدور السادس عشر.

وقالت صحيفة الشروق الجزائرية أنّ نورين فضّل الإنتصار للقضية الفلسطينية الإنسانية العادلة، بدلا من حصدِ مجدٍ رياضيٍّ أولمبيٍّ.

فيما لم تصدر الجامعة الجزائري للجيدو للّحظة بلاغا، حول هذا الإنسحاب من الأولمبياد وتعليقا عن القرعة التي ٱلت لهذا.

https://www.facebook.com/110172437113521/videos/1336509493412440
هيئة التحرير

محمد علي بن عمار مدون وصحفي مستقل حاصل على شهادة في مجال صحافة المواطنة عن مؤسسة بي بي سي ميديا ٱكشن وشهادة في الإعلام التّلفزي منذ 2007. وهو مؤسّس ورئيس تحرير المجلّة الإلكترونيّة "مابا بوست | MABAPOST" في نسختيها العربيّة والإنكليزيّة.

https://www.mohamedalibenammar.com
error: تنبيه: ممنوع إستعمال عمليّة النّسخ!